أوروبا تقلب الحقائق

مجددا تعود أوروبا تحت ضغط إسرائيل وأميركا وزيادة نفوذ اليمين القومي المتطرف إلى انتهاج سياسة بعيدة عن الواقع، وفيها انحياز غير مقبول، ويتناقض مع قيم السلام والتسامح وحقوق الانسان، وحق الشعب العربي الفلسطيني في الحرية والاستقلال والعودة وتقرير المصير. لن اتحدث عما أصدره الاتحاد الأوروبي أمس الأربعاء (6/10/2021) من توجه ل"محاربة" ما يسمى &q

06 اكتوبر 2021

الحرب على خِرب وقرى الخليل

محافظة الخليل عموما وخِرب وتجمعات وقرى ومدن المحافظة تشهد حربا ضروسا على كل معالم وتاريخ وتراثها الحضاري والإنساني اسوة بالعاصمة الفلسطينية الأبدية، القدس، ولا تتوقف الحملة الاستيطانية الاستعمارية بمختلف أذرعها وادواتها على الحرم الابراهيمي الشريف وشارع الشهداء، ولا على محيط مستعمرة كريات أربع ولا غوش عتصيون انما تطال كل سنتيميتر من محافظة خليل الر

05 اكتوبر 2021

الشاباك السيف والحكم

سأعود مجددا لموضوع ازدياد عمليات القتل في أوساط أبناء الشعب في الجليل والمثلث والنقب والمدن المختلطة، الذي ارتفع هذا العام حتى الان لما يقارب ال85 ضحية، وهو ما يعكس حالة الفوضى والعبث والفلتان، التي تستبيح المجتمع الفلسطيني داخل دولة الاستعمار الإسرائيلية، والتي يقف خلفها بشكل واضح وجلي كل مكونات المؤسسة الأمنية الإسرائيلية وخاصة جهاز الامن العام (

05 اكتوبر 2021

فشل مؤتمر التطبيع

في قراءة سريعة لمؤتمر أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراق يوم الجمعة الموافق 24 أيلول / سبتمبر الماضي، ودون التوقف امام الشخصيات، التي دعت له، والقوى والأحزاب والمؤسسات الرسمية وغير الرسمية، التي دعمته على أهمية ذلك، وضرورته. لكن التوقف امام المؤتمر، الذي أطلق عليه اسم "مؤتمر السلام والاسترداد" يأتي لرؤية نصف الكأس الممتلىء منه، الذي يتعلق

02 اكتوبر 2021

العمال البريطاني يصوت لفلسطين

معركة الحرية والاستقلال من ربقة الاستعمار الإسرائيلي تحتاج إلى تكاتف كل عوامل الانتصار الذاتية والموضوعية، بحكم العلاقات الجدلية الرابطة بين العاملين، ولكل عامل أهميته ودوره في رصف طريق التخلص من قيود الاستعمار وتحقيق النصر الكامل بإزالة كل اوثانه ومخلفاته الاستعمارية. خطوة بريطانية صغيرة خطاها مؤتمر حزب العمال البريطاني يوم الاثنين الماضي الموا

29 سبتمبر 2021

بينت كان هشا

الزعامة لا تصنعها المواقع الرسمية، انما الذات الشخصية، الحضور والكاريزما والقدرة على مخاطبة الاخر، مطلق آخر في الداخل ام في الخارج. كما انها (الزعامة) لا تشترى، ولا تباع في أسواق السياسة، ولا تمنحها الشعارات الكبيرة والغوغائية رصيدا، ولا تصنع لها الحملات الإعلامية الباهتة والمفتعلة أرجل واقدام، لإن مكامن القوة تختزنها الذات الفردية، وهي التي تعطي ا

28 سبتمبر 2021

ترجمة الخطاب في الواقع

لقطع دابر المشككين، ولتعميق المصداقية بين القائد والشعب، ولتجسير العلاقات مع القوى والنخب بقطاعاتهم المختلفة، وللرد على الإسرائيليين والانقلابين على حد سواء، الذين اعتبروا الخطاب بمثابة "صعود على الشجرة"، او "لم يأت بجديد، ومجرد تكرار لخطابات سابقة"، ولوضع النقاط على الحروف، وتأكيد إرادة وصلابة وحكمة القيادة، فإن خطاب الرئيس أبو

27 سبتمبر 2021

الخطاب نقلة نوعية

القى الرئيس محمود عباس يوم الجمعة الفائت الموافق 24 أيلول / سبتمبر الحالي خطابا عبر الزووم امام الدورة ال76 للجمعية العامة للأمم المتحدة، واجزم ان الخطاب حمل جديدا معلنا ونوعيا امام المنبر الدولي الأول والاهم والرأي العام بمستوياته المختلفة. لم يكن خطابا تقليديا، بل تجاوز النمطية السائدة في الرؤية السياسية الفلسطينية، وعكس المزاج الشعبي الفلسطيني ف

26 سبتمبر 2021

إسرائيل ليست موحدة

ونحن ننظر للتحولات اليمينية المتطرفة في نسيج المجتمع الصهيوني، وارتقاء الخطاب الديني الحريدي الصهيوني لسدة الحكم في الدولة الإسرائيلية المارقة، الذي اتكأت على الصهيونية العلمانية، وهيأ التربة للغوص عميقا في دوامة التطرف والعنصرية الفاشية، واوجد أساسا للشراكة المتينة بينهما حتى بدا المجتمع يتسم بالانغلاق والتزمت والتطرف الاعمى، واتسع نفوذ وحضور العن

24 سبتمبر 2021

حملة التحريض المفضوحة

في الصراع والتنافس بين الأشخاص والقوى والأحزاب والائتلافات والدول يحتل التحريض مكانا هاما فيما بين الخصوم والاعداء، ولا تتورع تلك المكونات عن استخدام أساليب مبتذلة ورخيصة في مهاجمة بعضها البعض بهدف الإساءة والانتقاص من مكانة وهيبة الشخص او القوة او الدولة المستهدفة. وحتى تقوم تلك القوى المتصارعة بتخصيص دوائر مهمتها أولا متابعة المستهدف في سلوكياته،

23 سبتمبر 2021

ترامب يعبث في مستقبل الناتو

مازال دونالد ترامب حاضرا في السياسة الأميركية بقوة، ليس في صفقة القرن الفاسدة وافرازها "اتفاق ابراهام" التطبيعي المجاني بين بعض العرب وإسرائيل الاستعمارية، انما في ملفات دولية مختلفة من أبرزها خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وإعادة صياغة مركبات حلف شمال الأطلسي بمعايير المرحلة الجديدة، ورسم ملامح مغايرة لما كان عليه واقع الحال قبل إدار

19 سبتمبر 2021

المظاهرة الاقدم مستمرة

مظاهر الدعم والتأييد لكفاح الشعب العربي الفلسطيني، ليست جديدة، بل قديمة. ولكن الدولة الاستعمارية الإسرائيلية وأذرع الحركة الصهيونية في العالم بالتعاون مع وسائل الاعلام الغربية والصهيونية تحجبها، وأحيانا تقلب أهدافها رأسا على عقب، وفي أحيان تتغافل عنها، ولا تذكرها أو تهمش دور هذه الفعالية او تلك، او تلاحق أصحابها بالتحريض، او ترتكب جرائم ضد الشخصيات

18 سبتمبر 2021

التناقض المقصود  

في نطاق المتابعة لمواقف إدارة بايدن من ملف الصراع الفلسطيني الإسرائيلي نلحظ بشكل لا لبس فيه، ان هناك بعض الخطاب يحمل بعدا إيجابيا، ونصفه الآخر سلبيا ومتناقضا، وهو ما يشير إلى ان الإدارة الديمقراطية تحاول ان تعطي القيادة الفلسطينية من طرف اللسان حلاوة، ولكنها في ذات الوقت والحين تقول العكس، وتسعى لإرضاء حكومة بينت / لبيد، وتأبى ان تستخدم ما لديها من

17 سبتمبر 2021

رسالة الادارة بالاحتفال

سياسة الولايات المتحدة تجاه دولة المشروع الصهيوني الاستعمارية لا تغيرها الإدارات المتعاقبة بغض النظر عن الحزب الحاكم، جمهوريا ام ديمقراطيا كان. فكلا الحزبين لا يحيدان عن الدعم المطلق للدولة الكولونيالية، وكل إدارة تعمق سياسة الإدارة التي سبقتها، وتتنافس كلاهما في البحث عن سبل استرضاء واشباع رغبات وطموحات الدولة المارقة والخارجة على القانون، وتدعم س

16 سبتمبر 2021

تجليات فاشية بن غفير

منذ تم التوقيع على اتفاقية أوسلو في 13 أيلول / سبتمبر عام 1993 قبل 27 عاما بالضبط. لا سيما وأن ذكرى توقيعها كان أمس بالضبط، وإسرائيل وقياداتها، والغرب معها بقضه وقضيضه سعى ويسعى لتقليم اظافر الرواية الفلسطينية، وحرف بوصلة الخطاب السياسي والتربوي والثقافي بذريعة "ترشيد" المنهاج التعليمي والخطاب الإعلامي، و"نزع التحريض" على دولة ا

14 سبتمبر 2021

عقدان على ال11 سبتمبر

منذ حدثت جريمة البرجين التوأم في الحادي عشر من ايلول/ سبتمبر 2001 والولايات المتحدة الاميركية تنشر ووثائق وتقارير وافلام وثائقية ومعلومات مفبركة وكاذبة عن الحدث، الذي اودي بحياة ثلاثة الاف ضحية واصابة المئات من الجرحى بهدف تضليل العالم عن الفاعل الحقيقي، ولاستخدام الحدثين كذريعة لارتكاب جرائم الحروب القذرة على افغانستان والعراق وغيرها. غير ان بعض ا

12 سبتمبر 2021

الرفض المطلق لقانون التسوية

لا اضيف جديدا لمعلومات أي انسان فلسطيني او عربي او اممي متابع للمسألة الفلسطينية، حينما أؤكد ان معادلة الصراع الفلسطينية الإسرائيلية تاريخيا ترتكز على مسألتين أساسيتين الأولى تطهير عرقي للشعب العربي الفلسطيني؛ الثانية السيطرة على الأرض، وهاتان النقطتان عكسهما شعار الحركة الصهيونية الكاذب والمزور لحقائق الجغرافيا والتاريخ والدين والقوانين الوضعية، و

10 سبتمبر 2021

اخر الأخبار