أحمد رفيق عوض يتألّق في الحياة كما ينبغي

"الحياة كما ينبغي": اهداء: إلى أشجار البلاد وأهلها، أحمد رفيق عوض رواية بديعة كبداعة كاتبها وراويها، بديعة كبداعة أشجار فلسطين وشجيراتها ونباتاتها وجبالها وسهولها وحواريها.  تقول الاغنية الاسبانية الشهيرة والجميلة: " أنا لست بحّارا، لكنني من أجلك سأكون"،... وأنا أقول: " أنا لست ناقدا، لكنني من أجل "عيو

19 اعسطس 2022

أم ابراهيم النابلسي تليق بك كلّ هذه البطولة

يا أم ابراهيم انت أهلٌ لهذه البطولة، انت المنبع. شرب منه واستزاد ابراهيم العزة والكرامة والانفة والاباء والشجاعة والاقدام والبطولة... هنيئا لك يا ابراهيم بأمّك البطلة، أم البطل، هنيئا لك يا أم ابراهيم ببطلك، بطل أمه، وأمه فلسطين، من رفح حتى جنين، ومن البحر للنهر ومن رأس الناقورة لام الرشراش لعين جالوت وحطّين. وقف ابراهيم صامدا شامخا ويده ع

10 اعسطس 2022

كُلُّهُ لهم في الآخر

هذا التعبير لم يقله خبيرٌ استراتيجي ولا خبير عسكري أو أمني ولا مُحلل سياسي خبير بالشأن الاسرائيلي. قالته بعفويّة وبساطة وبراءة شابة صبيّة ليس لها باعٌ ولا ذراعٌ ولا حتى شبر ولا فتر في عالم السياسة ودهاليزها وطرقها الملتوية، تعليقا على خبرٍ كانت تقرأه على "الانستغرام"، ومفاده وفحواه ومقصده ومراده ما يلي: "خبر منقول عن موقع "وا

05 اعسطس 2022

تلفزيون فلسطين نجد فيه ما يسرُّ العين

لحسن حظّي وصفاء نيّتي واغتباطي وسروري وحبوري وسعادتي، ومبعث فخري واعتزازي وتقديري وتبجيلي، تسنّى لي، في الايام القليلة المنصرمة، أن أتواجد في مبنى راديو وتلفزيون فلسطين، العمارة الباسقة العالية الصرح الشامخ، المبنى الجديد لهيئة الاذاعة والتلفزيون، بعد أن كانت أمضت أكثر من عشرة اعوام في المبنى القديم المُدمّر جزئيّا من قبل قوّات الاحتلال الغاشم.

31 يوليو 2022

همس السنابل

تُدغدغ أذنيّ همساتها، واسبح في رحيق نظراتها، في عينيها العسليّتين الفريدتين مُنقطعتي النظير. لم أرى في حياتي كعينيها، "تفطّ" منهما سهاما من عسل، تلفني في بحرٍ من الرحيق ماؤه عذبٌ طيّب المذاق،  عميق النشوة بودٍ وتلاق لا بعده فُراق... رأيتها مرّة واحدة مُصادفة في "استوديو" اذاعة محلّية. شفتاها مُكتنزتان متوّردتان

17 يوليو 2022

هلا أمريكا هلا بايدن هلا بالخميس

زيارة بايدن "الميمونة" المُبجّلة "التُحفة" إلى المنطقة تمحّورت حول عنوان واحد وهدف وحيد فريد عتيد "قديم جديديد" وهل من مزيد، ألا وهو أمن اسرائيل وحماية اسرائيل وتقوية اسرائيل وعمل "عمايل ما عملها عنتر" من أجل "عيون اسرائيل". أمّا بقيّة الزيارات والملابسات و"النزهات" فهي "شرائح جزر&

16 يوليو 2022

حكايتي مع الزمان .. حكايتنا مع الأمريكان

"حكايتي مع الزمان" هي اغنية جميلة بديعة لوردة الجزائريّة. تقول: "كان دا كان، كان اسمه حبيبي.. كان يوم من نصيبي .. ضحّيت بعمري معاه مشوار.. مشوار اسمه الحياة وكان.. أنا أنا إلّي بينكم هنا رضيت بالعذاب...". أمّا حكايتنا مع الامريكان فهي حكاية مُختلفة تماما، تُروى وقصّة تُحكى ومسيرة طويلة من العذاب والخراب دون همسٍ ولا عتاب!!!!

13 يوليو 2022

الرصاصة لا تزال في جيبي .. الرصاصة "طارت" من جيبي

"الرصاصة لا تزال في جيبي" رائعة الكاتب المصري احسان عبد القدّوس، تحوّلت إلى فيلم سينمائي بديع أنتج عام 1974 من بطولة و تمثيل محمود ياسين وحسين فهمي ويوسف شعبان وصلاح السعدني ونجوى ابراهيم.   "الرصاصة المصريّة" ما زالت في الجيب، أما الرصاصة "المشئومة"، الرصاصة القاتلة المجرمة، الرصاصة "رصاصتهم" ال

11 يوليو 2022

ملاك دقيقة الملامح في صورة شاعرة

ليست أوّل مرّة التي ازور فيها مكتبة الرعاة في وسط مدينة رام الله، وجارتها المقابلة "مقهى حنظلة"، لكنها المرّة الاولى، نعم أوّل مرّة، التي تستقبلني على باب المقهى العريق ملاكٌ دقيقة الملامح، نحيلة، شعرها مالس اسود قصير، تلبس قميصا ناصع البياض يجعلها اشبه بملاكٍ، بحمامةٍ بيضاء رفّت على عتبة المقهى، مقهى "حنظلة"، شخصية ناجي العل

03 يوليو 2022

شيرين أبو عاقلة ملهمة الكُتّاب

كما كانت شيرين أبو عاقلة نجمة في حياتها اصبحت سرمديّا نجمة في استشهادها. ألهمت شيرين أبو عاقلة  باستشهادها عشرات بل مئات الكُتّاب والشعراء للكتابة عنها والتغنّي بها وبمناقبها وحياتها المهنية وبطولتها ووطنيّتها وهذه "الاطنان" من محبّة وحب الفلسطينيين لها، حُب الناس في كلّ مكان لهذه الصحفيّة القديرة المُثابرة اللطيفة الحصيفة ال

01 يوليو 2022

أغار من نسمة الجنوب

هذا مطلع أغنية بديعة لأم كلثوم بعنوان "الغيرة": "أغار من نسمة الجنوب على مُحيّاك يا حبيبي ..وأحسد الشمس في ضحاها .. وأحسد الشمس في الغروب .. وأغبط الطير حين يشدو على `ذرى غصنه الرطيب .. فقد ترى فيهما جمالا .. يروق عينيك يا حبيبي .. يا حبيبي " ..... يا إلهي ما أجمل هذه الكلمات، ما أجمل هذا الشدو، ما أجمل هذا الغناء، ما أجمل هذ

22 يونيو 2022

في مطعم اسكيدنيا تجد لطافة الدنيا

هذا المطعم الجميل الحديث الراقي "اسكيدنيا" المقابل  "لتوأمه" مطعم "ليمون" في عمارة باسقة على الدوّار المُفضي جنوبا إلى قصر الثقافة ومتحف محمود درويش في حي المصيون الراقي في مدينة رام الله، له قصة تٌحكى ورواية تروى وحكاية تُحكى ونستزيد منها من الشعر بيتا وثلاث.... ففيه منبعٌ من منابع اللطافة واللباقة والقيافة وا

21 يونيو 2022

فدائي عتيق يترجّل

استعرت العنوان "فدائي عتيق" من اسم رواية فدائي عتيق للكاتبة المبدعة الزميلة الصديقة اسماء أبو عيّاش، كتبتها هي اشبه ما تكون بسيرة ذاتية ادبية بديعة حول زوجها ورفيق دربها المرحوم عدنان أبو عيّاش، الفدائي العتيق. محاسن الصدف اجتمعت بأن ارسلت لي أسماء أبو عيّاش بذاتها وحسن صفاتها نصّا على الواتس آب روّسته ب"نعي صديق عزيز". وع

20 يونيو 2022

انتهى الجدال الآن

في بداية الانتفاضة الثانية كنت أسافر يوميّا بسيارتي من بلدتي في منطقة نابلس إلى مدينة رام الله حيث أداوم في وزارة التخطيط والتعاون الدولي. كانت رحلة يوميّة صعبة صباحا مساءا محفوفة بالمخاطر والعقبات بسبب انتشار الحواجز الاسرائيلية على طول الطريق ذهابا ايابا. جنود اسرائيليّون مصروعون همّهم الوحيد الاثقال على الفلسطيني وجعل حياته صعبة ان لم تكن

17 يونيو 2022

هدية ثمينة غير متوقّعة

"رُبّ صدفة خيرٌ من ألف ميعاد"، كما تقول الحكمة. وهذا ما حصل معي بالضبط، بحذافيره وتفاصيله وملابساته ومصادفاته، حين زيارتي لوزارة الثقافة، خيمتنا الكبيرة، بحيرة بجعنا، مربط خيولنا، واحتنا الخضراء وارفة الظلال. منذ مدّة طويلة لم أكن قد زرت وزارة الثقافة، أمس ظهرا شددت الرحال إلى مقصدي ومبتغاي ووجهتي، من أجل الالتقاء بالصديق الشاعر الم

16 يونيو 2022

همس النجوم

وقفت امام شرفتها تُراقب النجوم، تعدّ النجوم، تتفحّصها، علّها تجد حبيبها، طيفه بين النجوم الساطعة المتوهّجة المُتقدة في الأعالي. لقد رحل عنها دون وداع ولا عناق ولا حتى وعد بلقاء قريب أو بعيد.  انطلق كسهم من قوس مشدود، كنيزك يهبط مسرعا من السماء، كحصان جامح في آخر السباق. فقثط همس في اذنها برهة قبل الرحيل المستتر الغامض الفجائي: -&nb

13 يونيو 2022

تأمّلات بحرية

يقف أمام الشاطئ البعيد يتأمّل أمواج البحر السرمديّة. كم من أقوام وأشخاص وقفت قبله على نفس هذا الشاطئ على مدى أيام وشهور وسنوات، والأمواج ذاتها تستمرّ في الزحف من عرض البحر لتضرب صخور الشاطئ وترتدّ كُتلا وهضابا من الزبد والفقّاعات؟؟ الأمواج كما الرياح حرّة طليقة لا تخضع لرغبة بشر ولا لنزق حاكم ولا لدعاء محكوم. الامواج حرّة منطلقة كما رف طيور ا

06 يونيو 2022

اخر الأخبار