في الذكرى 15 للمقاومة الشعبية

مجدلاني: مستمرون بالمقاومة الشعبية لهدم جدار الفصل العنصري

تابعنا على:   16:55 2020-02-07

أمد/ رام الله: قال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، عضو لجنة تنفيذية المقاطعة د. أحمد مجدلاني، إن المقاومة الشعبية تشكل قوة ضاغطة على الاحتلال لفضح عدوانه وجرائمه ضد شعبنا، وأنه كما انهار جدار برلين فإن شعبنا وقواه الحية وكافة اصدقاءه في العالم ستواصل نضالها ضد الاحتلال حتى ينهار الجدار العنصري.

وأضاف مجدلاني، خلال مشاركته في المسيرة المركزية في بلدة بلعين، في الذكرى الخامسة عشرة لانطلاق المقاومة الشعبية، أن أكثر ما يحرج ويقلق حكومة نتنياهو هو فضح اجراءاتها العدوانية وعمليات القمع وإرهاب الدولة المنظم الذي تمارسه ضد ابناء شعبنا، الذين يخرجوا بالمسيرات السلمية والنضال الجماهيري ضد جدار الفصل العنصري.

وأشاد بصمود بلعين وأهلها الذين أصبحوا رمزا للنضال والصمود رغم الاعتقالات، والذين استطاعوا بفضل ارادتهم وعزيمتهم التأثير على حكومة الاحتلال واستعادة جزء من الأراضي التي تمت مصادرتها، مما اجبر الاحتلال على تعديل مسار جدار الفصل العنصري، داعياً إلى تعميم نموذج بلعين في المقاومة الشعبية، مشيراً إلى أن ما تحقق مهم ويتطلب تعزيز النضال لهدم جدار الفصل بأكمله.

وتابع: "15 عاماً من المقاومة الشعبية، وأبناء شعبنا مستمرون في نضالهم، هذا الجدار العنصري الذي يريد الاحتلال منه أن يسرق اراضي الدولة الفلسطينية وأن يعزل مناطقها، حتى لا يرى أبناء شعبنا أراضيهم، لكننا بعزيمة وإرادة سنبقى في مقاومة هذا الاحتلال الفاشي.

وأكد مجدلاني، على أهمية التوحد والألتفاف خلف القيادة، وخصوصاً أن الرئيس محمود عباس، سيتوجه للأمم المتحدة وهو متسلح بارادة شعبه وقواه الحية التي تقف خلف القيادة والرئيس في مواجهة صفقة القرن، والهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

اخر الأخبار