انتقادات لـZoom بسبب منح التشفير

تابعنا على:   15:24 2020-06-05

أمد/ تواجه شركة Zoom رد فعل عنيف من خبراء الأمن والخصوصية الرقميين بعد أن كشفت أنها ستوفر لمستخدميها المشتركين بمقابل مادى تشفيرًا شاملاً، حيث جاء التأكيد على أن مستخدمي الحسابات المدفوعة فقط هم الذين سيتمكنون من الاستفادة من إجراءات التشفير القادمة من تصريحات الرئيس التنفيذي للشركة إريك يوان.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية تناول يوان خططه للتشفير المتميز فقط خلال مكالمة أرباح للشركة هذا الأسبوع.

وقال يوان خلال المكالمة: "المستخدمون المجانيون بالتأكيد لا نريد إعطاءهم التشفير من طرف لآخر e2e، لأننا نريد أيضًا العمل مع مكتب التحقيقات الفدرالي، لتطبيق القانون المحلي حال استخدام بعض الأشخاص لميزة زائفة".

كما لاحظ خبراء الخصوصية بعد المكالمة، أن يوان يشير إلى أن المستخدمين الذين يختارون عدم الدفع أو ليس لديهم الخيار، هم الأكثر عرضة لاستخدام Zoom لأغراض غير مشروعة.

وانتقد المدير المساعد للأبحاث في مؤسسة Electronic Frontier Foundation، جيني جبهارت في تغريدة، السياسة بسبب انعكاسها على مستخدمي Zoom المجانيين.

كما غرد خبير الخصوصية بات والش على أن السياسة تقلل من مستخدمي Zoom المجانيين، قائلا "هذه سياسة غريبة على أقل تقدير.. ربما كان يجب أن تقول: "المستخدمون المجانيون هم مجرد مجرمين محتملين" مضيفا "إنك لا تستحق حماية e2e".

يأتي قرار عدم نشر التشفير الشامل لجميع المستخدمين في وقت يتعرض فيه التشفير الكامل لهجوم من جانب حكومة الولايات المتحدة، يمكن للتشريع الذي تم تقديمه إلى مجلس الشيوخ الأمريكي هذا العام أن يقوض التشفير، مما يمنح إنفاذ القانون الباب الخلفي للبيانات التي كانت محظورة تقليديًا.

يحظى مشروع القانون بدعم المشرعين المحافظين والمدعي العام الأمريكي ويليام بار، وهذا الجهد لحظر التشفير من طرف إلى طرف قد يفسر أيضًا رد الفعل العكسي الذي تتلقاه Zoom من خبراء الخصوصية لفشله في حماية جميع بيانات مستخدميه.

كلمات دلالية

اخر الأخبار