محدث - إصابة شاب برصاص جيش الاحتلال خلال قمعه لمسيرة كفر قدوم الاسبوعية

تابعنا على:   11:41 2020-11-20

أمد/ رام الله: اندلعت مواجهات صباح يوم الجمعة، مع قوات الاحتلال في مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، أنّ المواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال الإسرائيلية في منطقة عين سامية شمالي شرق رام الله.

ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

في ذات السياق، أصيب شاب بعيار معدني في الراس خلال قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الاسبوعية المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ اكثر من 17 عاما والتي خرجت تنديدا بزيارة وزير خارجية الولايات المتحدة للمستعمرة المقامة على أراضي مدينة البيرة.

وأوضح الناطق الاعلامي في اقليم قلقيلية منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي، أن جيش الاحتلال اقتحم البلدة واعتلى اسطح منازل المواطنين واطلق وابلا كثيفا من الرصاص المعدني مما ادى لإصابة شاب يبلغ من العمر 20 عاما بعيار معدني في راسه نقل على اثرها الى مستشفى رفيديا الحكومي بنابلس لتلقي العلاج.

وأشار شتيوي ان العشرات اصيبوا بالاختناق الشديد جراء قنابل الغاز التي اطلقها الجنود، مؤكدا اندلاع مواجهات عنيفة مع الشبان الذين ردوا بالحجارة واشعال الاطارات المطاطية.

وبين شتيوي، أن جيش الاحتلال دفع بأكثر من 50 جنديا لاقتحام البلدة من اكثر من جهة ونصب كمائن في منازل مهجورة الا انه تم كشفها دون تسجيل اعتقالات الامر الذي دفع بهم لملاحقة الشبان مما ادى لوقوع مواجهات تركزت في محيط مسجد عمر بن الخطاب.

أما في الخليل، فقد أصيب طفل، يوم الجمعة، بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، اليوم الجمعة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، وسط مدينة الخليل.

ويذكر أن طفلًا يبلغ من العمر 15 عامًا، أصيب بعيار مطاطي في الفخذ، خلال مواجهات اندلعت بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال المتمركزة على مدخل شارع الشهداء وسط المدينة، نقل إثرها إلى المستشفى، حيث وصفت إصابته بالطفيفة.

اخر الأخبار