"الماء حق من حقوق الإنسان".. شعار حملة في ألمانيا للدفاع عن حقوق مصر المائية

تابعنا على:   23:07 2021-06-14

أمد/ برلين: أطلقت المُنظمة المصرية- الألمانية برئاسة، ماجد سعد، حملة إلكترونية  تحملُ اسم "الماء حق من حقوق الإنسان.. النيل ملكٌ للجميع"، وذلك لمُواجهة الخطر الذي يَتعرض إليه أمن مِصر المائي.

وقال سعد، في بيان وصل "أمد للإعلام" نسخة عنه، إنَّ هذه الحملة انطلقت بعدما قد أعلنت إثيوبيا عملية الملء الثاني لسد النهضة، لذلك نُناشد المصرين في الداخل والخارج دعم هذه الحملة حتى تصل إلى كل مكان.

وأضاف سعد، أنّهُ يَحقُ للمصرى المُقيم فى الدول المانحة والمقرضة لإثيوبيا بشكل شرعى ويدفع ضرائبه أنْ يقيم دعوى أمام المحاكم لوقف تدفق تلك الأموال، لِكونها تُساعد دولة أخرى على إلحاق الضرر بشعبه وأهله.

وتابع سعد، أنهُ غير مسموح على الأقل فى ألمانيا بإمداد الدول التى بها صراعات أو نزاعات بالسلاح أو المال بشكل مباشر أو غير مباشر، مما يُساعدها على تعطيش وإبادة كائنات حية ببلاده.

وأوضح سعد، أنَّ أي تحرك قانوني سيكون له تأثيرٌ كبيرٌ على منظمات ومراكز دعم اتخاذ القرار "THINK TANK" وكذلك منظمات حقوق الإنسان والمنظمات الدولية، كما أن له أيضا بعدًا مستقبليًا عند التوجه لإيجاد حلول لما لحق بمصر من أضرار جراء إقامة هذا السد.

وناشد سعد، المسؤولين المصريين وأساتذة القانون المتخصصين، بضرورة إمداد المصريين فى بعض الدول التى تدعم إثيوبيا بمستندات ومعلومات حول القروض التى حصلت عليها أديس أبابا خلال العشر سنوات الماضية، وكذلك أى حقائق وأوراق حول القروض والمنح التى حصلت عليها من البنك الدولى خلال الفترة نفسها، خاصةً التى تُوجه للبنية التحتية.

البوم الصور

اخر الأخبار