نقابات العمال تؤكد أن مايمر به شريحة العمال لن ينسيهم المسجد الاقصي

تابعنا على:   21:52 2021-10-12

أمد/ غزة: أكد الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين ان ماتمر تمر به شريحة العمال في قطاع غزة من أوضاع مأساوية صعبة، طالت كل مناحي الحياة، وانشغال العمال في الضفة وغزة بهمومهم اليومية وتوفير لقمة العيش لأسرهم، كل هذا لن ينسيهم فلسطين ولن ينسيهم ارضهم المحتلة وانشغالهم في لقمة عيش اسرهم لن ينسيهم المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين. 

وقالت النقابة:" نقف أمام  تطور خطير يفرضه الاحتلال علينا جميعا بالسماح لقطعان المستوطنين بإقامة "الصلوات الصامتة" لليهود في المسجد الأقصى كمقدمة للتقسيم الزماني والمكاني على الأرض".

وطالب الاتحاد العام خلال بيانه كافة الأطر النقابية العمالية والحقوقية لمواجهة هذا الاعتداء السافر على المسجد الأقصى، حتى يتراجع الاحتلال عن القرار ولمنع تطبيقه ، ودعا أبناء شعبنا في الضفة الغربية والقدس للمشاركة في الفعاليات الوطنية والشعبية والدينية في شد الرحال إلى المسجد الأقصى.

كما وطالب المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لوقف هذا التصعيد الخطير، وطالبت نقابات العمال على مستوى العالم بمناصرة  القدس والمسجد الأقصى عبر فعاليات وتظاهرات شعبية أمام السفارات الإسرائيلية للتصدي لمحاولات الاحتلال طمس المعالم التاريخية.

 

اخر الأخبار