المغرب يعلق الرحلات الجوية مع فرنسا بسبب جائحة "كورونا"

تابعنا على:   19:40 2021-11-25

أمد/ الرباط: حظر المغرب، يوم الخميس، الرحلات الجوية مع فرنسا؛ بسبب تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا، وذلك اعتبارا من الـ 26 من الشهر الجاري.

وقالت وكالة المغرب العربي للأنباء، إن المغرب سيعلق جميع الرحلات الجوية من وإلى فرنسا اعتبارا من 26 نوفمبر/ تشرين الثاني بسبب كوفيد-19.

وفرض المغرب ”جواز التلقيح“ ضد فيروس كورونا لدخول جميع الأماكن العامة، بعد تطعيم أكثر من 50 بالمئة من سكانه.

وتفيد الأرقام الأخيرة من المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها بأن المعدل الأسبوعي للإصابات المبلغ عنها بفيروس كورونا في المغرب بلغ في 14 أكتوبر/ تشرين الأول 10.4 حالة لكل 100 ألف شخص، وذلك مقارنة بـ 445.5 حالة لكل 100 ألف شخص في المملكة المتحدة.

وفي مواجهة التفشي المتجدد لكوفيد-19 في أوروبا، أعلنت فرنسا، الخميس، تعزيز القيود الصحية لكن من دون تدابير حجر أو حظر تجول، فيما تجاوز عدد وفيات الوباء في ألمانيا التي تواجه أعنف موجة وبائية عتبة 100 ألف وفاة.

وأصبحت أوروبا مجددا البؤرة العالمية للوباء هذا الخريف، فيما خفّضت المتحوّرة دلتا الشديد العدوى من فعالية اللقاحات ضد انتقال العدوى بنسبة تصل إلى 40 في المئة، وفقا لمنظمة الصحة العالمية.

وتسبب وباء كوفيد-19 بوفاة أكثر من 1,5 مليون شخص منذ بدء انتشاره في أوروبا، حيث أعادت دول عدة فرض قيود لوقف ارتفاع عدد الإصابات القياسي، بحسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس استنادا إلى أرقام رسمية عند الساعة 10,00 ت غ.

وفي فرنسا حيث أودى الوباء بحياة أكثر من 118 ألف شخص، أعلن وزير الصحة أوليفييه فيران، الخميس، أنه في هذه المرحلة ”لن يفرض حجر ولا حظر تجول“.

وفي النمسا، اتخذت السلطات قرارا قبل أيام بإعادة تدابير الإغلاق، وهو إجراء غير مسبوق في أوروبا منذ بدء حملات التحصين.

وفرضت قيود أخرى أقل صرامة في بلدان مثل لاتفيا وهولندا، كما أعيد فرض قيود إضافية في سلوفاكيا وإيطاليا.

من جانبها، أوصت المفوضية الأوروبية، الخميس، بإعطاء جرعة معززة في موعد لا يتجاوز تسعة أشهر بعد الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لكوفيد؛ بهدف تمديد صلاحية شهادة الصحة الأوروبية والتي لن يعترف بصحتها بدون هذه الجرعة.

وأعلنت الهيئة الناظمة الأوروبية للأدوية، الخميس، الموافقة على إعطاء لقاح فايزر للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و11 عاما، ما يهمد الطريق أمام بدء تطعيم هذه الفئة في دول الاتحاد الأوروبي.

وتستعد دول أوروبية عدة للتصدي لموجة خامسة من وباء كورونا، حيث أوصت منظمة الصحة العالمية بجرعة ثالثة من اللقاح المضاد للفيروس؛ لتقوية المناعة لدى الفئات الأكثر ضعفا.

اخر الأخبار