أطياف

تابعنا على:   18:06 2022-05-19

محمود حسونة أبو فيصل

أمد/ ثمّ ماتت … أحلام تشبثت بعروشها تركته ولم يتركها كلمات حاولت الإفلات ماتت فُجاءة… لم تمت شيئا فشيئا شهوة مريضة…

دمها الآن في كل جهة دموع رواغها كانت بحاجة إلى اعتراف! جنون لم يعد يطيقه استبسل في بقاء حمولته الراسخة والضبع …

هل مات؟! سيموت حتمًا لكنْ في وكره!! 2) كيف ننسى ؟! من أجادت حلمًا يعرفنا جيدا أودعته…

وتركت لها أطيافًا وظلت تكبر وتكبر! حلمًا لأجله أحلام 3) كيف ننسى؟! ولعينيها مُستهل كل قصيدة عيناك قصيدتنا بالحب تعترض طريقنا والآن …تمطرنا!

أجل الآن!

في كل الفصول تمطرنا !

كلمات دلالية