تصعيد يحمل نذر مخاطر كبيرة..

اشتية يصف اعدام "الشهداء الثلاثة" بـ"جريمة بشعة كما كل الجرائم الإسرائيلية"

تابعنا على:   10:32 2022-11-29

أمد/ رام الله: وصف د. محمد اشتية رئيس الوزراء الفلسطيني صباح يوم الثلاثاء، اعدام شهداء رام الله والخليل بـ"جريمة بشعة كما كل الجرائم الإسرائيلية"

وقال اشتية عبر صفحته على "فيسبوك" تعقيباً على جريمة اعدام شهداء رام الله الشقيقين ظافر وجواد ريماوي وشهيد الخليل مفيد الخليل، إنّها جريمة بشعة، كما كل جرائم الاحتلال، هذا الصباح، باغتيال الشقيقان جواد وظافر ريماوي، من بيت ريما، والشاب مفيد اخليل من بيت أمر، في تصعيد يحمل نذر مخاطر كبيرة، تعكس فكر، وسلوك الجناة، وما يتوعدون به أبناء شعبنا من جرائم، دون أدنى التفاتة للقوانين والشرائع الدولية. مع استمرار إعلان حرب على شعبنا؛ من أركان الحكومة الإسرائيلية الحالية والجديدة، نطالب دول العالم بالتدخل العاجل لوقف، ولجم، آلة القتل الإسرائيلية، ومحاسبة الجناة.

وتفدم اشتية، باسمي واسم مجلس الوزراء من آباء وأمهات الشهداء وعائلاتهم بأحر العزاء، وصادق مشاعر المواساة، سائلا المولى عز وجل؛ أن يتغمدهم بواسع رحمته، ويسكنهم فسيح جناته.

اخر الأخبار